قيادات عسكرية كبيرة في اليمن وقعت في مصيدة الطائرات السعودية

قيادات عسكرية كبيرة في اليمن وقعت في مصيدة الطائرات السعودية

قيادات عسكرية كبيرة في اليمن وقعت في مصيدة الطائرات السعودية

تعز – صنعاء – قريش

تلقت قوات الحوثي والرئيس اليمني السابق علي عبدالله  صالح ، اليوم  السبت، ضربة موجعة جديدة، باستهداف مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية، اجتماعا

عسكريا لهم ضم قادة كبارا في محافظة تعز جنوب غرب اليمن.

وأكدت مصادر مطلعة، أن أبرز القتلى الذين سقطوا في الغارة، ضابط رفيع برتبة لواء مع ستة من مرافقيه.

وأفادت أن اللواء ناجي العرشي، قائد اللواء 201 في تعز، قتل مع مرافقيه، فجر السبت، بغارة جوية للتحالف، استهدفت مقر اجتماع قيادات عسكرية انقلابية في محافظة تعز.

ويعد اللواء “العرشي” من أبرز القيادات الميدانية والسياسية للانقلابيين وقياديا في اللجان الثورية التابعة للحوثيين.

ويأتي ذلك بعد ساعات قليلة من غارة مماثلة أودت بحياة القائم بأعمال قائد اللواء الثالث حرس جمهوري الموالي للرئيس السابق، العقيد الركن علي الأعجم، في جبهة نهم شرق العاصمة صنعاء.

وكانت احصائية نشرها الجيش اليمني، الجمعة، رصدت مقتل 22 قياديا ميدانيا بارزا في قوات الحوثي  خلال الاسبوع الماضي.

وبحسب مصادر، فإن العرشي هو من أبرز قادة الحرس الجمهوري والموالي لصالح، قبل أن يتم استقطابه من قبل الحوثي في إطار الصراع المتصاعد بين حليفي الحكم الجديد في صنعاء بعد اراحة الرئيس عبد ربه منصور هادي ..

ويدير العرشي، وهو من أبناء مديرية آنس محافظة ذمار، وسط اليمن، معاركالحوثيين والحصارالمفروض على مدينة تعز.

وذكرت مصادر أخرى أن ضمن القتلى الذين كانوا حاضرين في الاجتماع، أركان حرب اللواء 201 حميد المطري، وأن الغارة استهدفت اجتماعهم في جبهة الصلو بمحافظة تعز.

ولم يتم الحصول على عدد الضحايا الآخرين في الاجتماع الذي استهدفه طيران التحالف العربي.

Leave a Comment