ًبوتين :  كوريا الشمالية تدرك ما فعلوه بصدام حسين عندما تخلى عن سلاحه

ًبوتين :  كوريا الشمالية تدرك ما فعلوه بصدام حسين عندما تخلى عن سلاحه

ًبوتين :  كوريا الشمالية تدرك ما فعلوه بصدام حسين عندما تخلى عن سلاحه

متابعة   قريش : حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ، الثلاثاء ، من أن” تصعيد الوضع العسكري في شبه الجزيرة الكورية  قد يؤدي إلى كارثة في العالم كله وﻻ  طريق لحل الأزمة الكورية إلا عبر  الطريق السلمي الدبلوماسي.

وتابع بوتين في مؤتمر صحفي عقد في  بكين ، اليوم الثلاثاء،  على هامش قمة “بريكس″، إن ”  الأزمة مع  كوريا الشمالية حاليا  تشبه الوضع في العراق عام 2003 عندما اجتاحت بريطانيا والولايات المتحدة البلاد بدعوى تطوير بغداد للسلاح النووي”، مضيفا  ” لقد امتنع صدام حسين عن إنتاج السلاح الكيماوي لكنه قُتل هو وأقاربه ودمر العراق بحجة إنتاج السلاح الكيماوي  وكوريا الشمالية لم تنس ذلك”.

واردف الرئيس الروسي ، ان ” فرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية سيكون غير مفيد وغير فاعل  ففي كوريا الشمالية سيأكلون العشب نعم  اﻻ انهم يتخلوا عن النووي ما لم يشعروا بالأمان”.

وكان  الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين،  قال في وقت سابق من حزيران الماضي  ، أن ” الرئيس الأميركي الأسبق، جورج بوش الأب، كان على حق عندما رفض الإطاحة بحكم الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، خلال حرب 1991.

وزاد ، في إحدى المقابلات التي أجراها معه المخرج الأمريكي المشهور، أوليفر ستون، في إطار فلمه الوثائقي عن الرئيس الروسي: “لم تذهب الولايات المتحدة آنذاك أبعد، ولم تسقط الحكومة في العراق، إنني أعلم أن مناقشات جرت حينها حول هذا الموضوع، وقال البعض له (لبوش الأب) إنه كان عليه أن يمضي قدما في هذا الشأن وأن يطيح بصدام حسين، لكن الرئيس بوش كان على حق عندما فعل ما فعله وتوخى الحذر، وهو رد على عدوان(صدام على الكويت) ووقف في اللحظة المناسبة”

وشدد بوتين في الوقت ذاته على أن القرار، الذي اتخذه بعد 10 سنوات الرئيس جورج بوش الابن بإرسال القوات الأمريكية إلى العراق وإسقاط حسين كان “خاطئا”.

 

 

 

 

 

 

 

Comments are closed.