ماذا حدث في فندق العمدة بعدن .. وكيف قتلوا مدير الأمن ؟

ماذا حدث في فندق العمدة بعدن .. وكيف قتلوا مدير الأمن ؟

ماذا حدث في فندق العمدة بعدن .. وكيف قتلوا  مدير الأمن ؟

عدنقريش:
اصدر المكتب الاعلامي لأمن عدن صباح أمس الإثنين، بياناً صحفياً اوضح فيه تفاصيل الاشتباك الذي حصل في فندق العمدة شمال عدن واسفر عن مقتل مدير امن رصد بابين وشخص اخر , وجاء في البيان :

بناء على أمر قهري من النيابة العامة وبريقة من أمن أبين إلى أمن العاصمة عدن مطلوب فيها ضبط مطلوبين أمنيا على ذمة قضايا جنائية منها الشروع بقتل مدير عام مديرية رصد أبين ياسر عبدالله العمودي بخط التسعين بتاريخ 11 يونيو 2017م، وكذا مقاومتهم لرجال الأمن بأبين وإصابة 3 أفراد أثناء تنفيذهم لضبط المذكورين في الأمر القهري من النيابة وفرارهم عقبها .

وتنفيذاً لأمر الضبط القهري من النيابة العامة وتواصل أمن  أبين برقياً مع أمن عدن لضبطهم، باشر رجال الأمن بمتابعة ورصد المطلوبين أمنيا الذين دخلوا عدن ومعهم سيارة نوع ( شاص لون رمادي ) ونزلوا في فندق العمدة دار سعد، حيث تم أرسال ثلاثة أطقم إلى الفندق لضبط المذكورين في الأمر القهري، وأثناء سؤال مناوب الاستعلامات عن وجود الأشخاص المشار إليهم أنكر وجودهم ولم يتم حتى تدوين أسمائهم في كشف النزلاء، على الرغم من أن سيارتهم كانت موجودة.

ومن خلال مصادرنا تم تحديد الغرفة التي يسكنها المطلوبون أمنيا بالفندق المذكور الذي تستر المناوب عنهم، وتم مداهمة الغرفة وكان يتواجد فيها خمسة أشخاص مسلحين قاموا بإطلاق النار مباشرة على رجال الأمن الذين اضطروا للرد عليهم، جراء ذلك قتل المطلوب في الأمر القهري ( حسين قماطه ) وأصيب أثنين منهم، وتم ضبط أثنين وترحيلهم إلى البحث الجنائي لاستكمال الإجراءات القانونية ضدهم.

Comments are closed.