الجبوري يستكمل زياراته النجفية .. اتفاقات جانبية لتمرير قوانين مصيرية

الجبوري يستكمل زياراته النجفية .. اتفاقات جانبية لتمرير قوانين مصيرية

الجبوري يستكمل زياراته النجفية .. اتفاقات جانبية لتمرير قوانين مصيرية

النجف الاشرفقريش :

التقى رئيس البرلمانسليم الجبوري، زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وزعيم عصائب اهل الحق قيس الخزعلي ، خلال زيارته  المزدوجة إلى مدينة النجف، أمس السبت، وبحثوا تطورات المشهد السياسي ومرحلة ما بعد داعش.
ويأتي لقاء الجبوري مع الصدر، بعد يوم واحد، من لقاء الأخير برئيس التحالف الوطني عمار الحكيم بمنطقة الحنانة بمدينة النجف.
وقال الجبوري، خلال مؤتمر صحفي مشترك جمعه مع الصدر  إن “هناك لجنة خبراء لاختيار أعضاء مفوضية انتخابات جدد”، مشيراً إلى “أهمية الالتزام بالتوقيتات الزمنية الموضوعة لأن ما تم تحديده في توقيتات محل احترام ويجب أن نمضي بذلك”.
وفي ما يتعلق بملف الإصلاح، أكد رئيس مجلس النواب أنه “بحث مع زعيم التيار الصدري آليات الإصلاح السياسي في البلاد، وتعاون كافة الأطراف السياسية لتفويت الفرصة على من يريد أن يؤدي بالعراق إلى حافة الهاوية من خلال عمل سياسي ناضج”. وتابع الجبوري قوله أن “عمل البرلمان ودوره خلال الفترة المقبلة كان أيضا محور الحديث وهناك بعض التشريعات الأساسية المهمة قد يقف في مقدمتها قانون الانتخابات”.

وهو قانون مهم ومصيري بات واضحا ان الجبوري يمهد له من خلال تنسيق المواقف الجانبية  بحسب مراقبين .
فيما شدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر على ضرورة “اضطلاع الجيش العراقي والقوات الأمنية بدورهما الوطني”، وطالب بأن “تناط بهما مسؤولية مسك الأرض بعد تحريرها من براثن داعش في المناطق المغتصبة”.
وفي سياق متصل، عقد رئيس مجلس النواب والأمين العام لحركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي، أمس السبت، اجتماعاً في مكتب الأخير بمدينة النجف، وبحثا الأوضاع السياسية والأمنية ووضع العراق بعد تحرير أراضيه من سيطرة تنظيم داعش.
وقال المتحدث باسم الحركة نعيم العبودي، في بيان قصير، إن “الشيخ قيس الخزعلي استقبل في مكتبه بالنجف الأشرف رئيس البرلمان سليم الجبوري”، مبيناً أن “الجانبين بحثا الأوضاع السياسية والأمنية ومرحلة ما بعد داعش”.

Comments are closed.