البصرة تنتفض ضد المالكي والعبادي ينقذه بمروحية ( فيلم الهروب )

البصرة تنتفض ضد المالكي والعبادي ينقذه بمروحية ( فيلم الهروب )

البصرة تنتفض ضد المالكي والعبادي ينقذه بمروحية ( فيلم الهروب )

البصرة – بغداد -ابو زينب المحمداوي –قريش

شاهد الفيلم على الرابط ادناه

فيلم اهانة عشائر البصرة الموالين للمالكي

هرب عدد من شيوخ العشائر في البصرة الموالون لحزب الدعوة من امام حشود اهالي البصرة وسط اهانات قاسية حيث لاحقت  الحشود موكب نوري المالكي ومنعت وصوله لمكان الاجتماع  في حين افلت الموكب بأعجوبة، وتدحرجت عكَل العشائر الموالية للدعوة وبعض المجبرين على الحضور حيث داست الجماهير الغاضبة على العكَل . بعد ان اقتحم المحتجون على المالكي المركز الثقافي النفطي في محاولة للامساك بالمالكي حياً وتقطيعه بحسب احد المنتفضين ، ولكنهم اكتفوا باهانة عدد من العشائر الحضور الذين كانوا بانتظار قدوم المالكي الذي كان قد فر من شارع آخر عائداً الى بغداد بمساعدة طيران الجيش حيث ارسل العبادي طائرة لنقله الى بغداد خشية اعتراض اهالي العمارة طريقه البري .
وقال مصدر في حزب الدعوة تنظيم العراق ، ان نوري المالكي عاد غاضباً الى بغداد بعد موجة من الرفض والسخط والادانة هبت ضده من ابناء محافظات جنوب العراق لاسيما البصرة ،حيث قال امجد المطيري مدير اعلام المحافظة ان ابناء البصرة اغلقوا الطريق على موكب نوري المالكي رئيس حزب الدعوة ومنعوا دخوله الى قاعة المركز النفطي حيث كان يروم عقد لقاء انتخابي مع عدد من ابناء العشائر
الموالين لحزب الدعوة وعدد من موظفي المحافظة واعضاء حزبه .

البصرة img_3769
وأضاف المصدر ان عامر الخزاعي اطلق في حالة من الفزع والانهيار من سلاحه الشخصي الرصاص على المحتجين وقتل واصاب خمسة من ابناء البصرة حيث تحتشد عشائرهم لأخذ الثأر ومطالبة الحكومة بالقصاص العادل من القتلة . وبحسب المصدر فإن حيدر العبادي كان مستاءاً من تصرف المالكي وقال لمساعديه من ضباط الامن والقوات المسلحة اجتمع بهم صباح الاحد ان الوضع الامني في جنوب العراق لايحتمل زيارات كما فعل المالكي وان اي خلل أمني في الجنوب سيؤثر على معركة تحرير الموصل ،

img_3772

وقال ان الزيارة غير موفقة ابدا في توقيتها وهيجت الشارع الشيعي ضد حزب الدعوة وخسر الحزب اكثر مما استفاد . واوضح العبادي بحسب ضابط كبير ، ان المالكي كان الاجدر به ان يعود بعد ان واجه موجة الاحتجاج من العراقيين في الناصرية والعمارة وان لا
يستمر الى البصرة التي له معها ماض سيء منذ سنوات .

Comments are closed.